ثم بعد ذلك يقال على المسلمين أنهم جهلة وكفرة!!

22

بمعنى أن المسيحي يسجد لشخص عبارة عن جسد إنسان (ناسوت) يتبول ويتبرز ورضع من ثدي امه حتى ترعرع واصبح رجل – متحد مع إله في جسد واحد واصبحوا ذو طبيعة واحدة ، فلا فارق بين اللاهوت والناسوت لأن الكل يسجد له دون المفاضلة بينهما فلا فارق بين ابن الله وابن الإنسان … ثم بعد ذلك يقال على المسلمين أنهم جهلة وكفرة!!!!!!!!!!- مضحك جدا- سبحان خالق العقول والأفهام .

السجود

Advertisements