مشيئة واحدة وفعل واحد

1

بمعنى لو شعر الناسوت بالشهوة الجنسية فاللاهوت يشتهي ايضا ولو وجدت الناسوت حاجة للتبول والتبرز فهذا يعني أنه ايضا طلب لاهوتي .. ولو وجد اللاهوت حاجة في دفع إمرأة لتقبيله فهي ايضا طلب ناسوتي ، ولو وجد الناسوت حاجة للنوم والراحة فهي ايضا طلب لاهوتي .. ولو وجد اللاهوت حاجة لأكل السمك فهو ايضا طلب ناسوتي ، ولو رأى الناسوت الحاجة لشرب وعمل الخمر فهو ايضا طلب لاهوتي … ولو وجد اللاهوت حاجة لإمرأة تأتي لتدلك وتدعك جسد الناسوت بالطيب فهو ايضا سيكون طلب هام ناسوتي … ولا حول ولا قوة إلا بالله 

Advertisements