المسيحية تشرك بالله

31 عزيزي البابا شنودة ، أي مبطل يحتج على باطله بدليل صحيح يكون حجة عليه لا له…..الشرك في اللغة هو [اعتقاد في تعدّد الآلهة- أَظْهَرَ شِرْكاً بِاللَّهِ :- : أَي الإِلْحَادَ أَوِ القَوْلَ بِتَعَدُّدِ الآلِهَةِ] … وحين قال أهل الكتاب للمسلمين كونوا هودا أو نصارى ، قال الله تعالى :{ وقالوا كونوا هودا او نصارى تهتدوا قل بل ملة ابراهيم حنيفا وما كان من المشركين(البقرة:135)} ، وقد جاء في كتاب ” تفسير الكشاف” للزمخشري : { وَمَا كَانَ مِنَ ٱلْمُشْرِكِينَ } تعريض بأهل الكتاب وغيرهم لأن كلا منهم يدّعي اتباع إبراهيم وهو على الشرك… وهذا دليل من قاموس الكتاب المقدس يثبت بأن المسلمين موحدين ومن الأحناف (اضغط هنا)

إذن من يؤمن بأن الله مكون من ثلاثة أشخاص لا ينفصلوا عن بعضهم طرفة عين فهو مشرك ، كل من يؤمن بأن المسيح هو الله أو ابن الله أو الأقنوم(الشخص) الثاني فهو كافر {لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح ابن مريم قل فمن يملك من الله شيئا ان اراد ان يهلك المسيح ابن مريم وامه ومن في الارض جميعا(المائدة:17)}،{ لقد كفر الذين قالوا ان الله ثالث ثلاثة وما من اله الا اله واحد(المائدة:73)}.

فهل المسيحية تنفي أن المسيح ابن الله ؟

فهل المسيحية تنفي أن المسيح الأقنوم الثاني ؟

فهل المسيحية تنفي أن المسيح هو الله ؟

دعوكم من تخاريف أن الألوهية في المسيحية مثل (الشمس وضوئها وحرارتها)

وهذا فيديو للآنبا رفائيل يعترف : لسنا موحدين (اضغط هنا)

Advertisements